أخطر أنواع الفيروسات

ستتعرفون معنا الآن على قائمة أخطر الفيروسات التي تمت صناعتها

0

أن يتعرض حاسوبك لفيروس معين في فترة من الفترات، فهذا شيء عادي ويحدث لأغلبنا، المشكلة ليست هنا، بل في استهانة الكثير من الأشخاص بخطورة بعض الفيروسات، واعتقادهم أنه بمجرد تثبيت برنامج مضاد للفيروسات، فستنتهي مشكلتهم، وهذا غير صحيح إطلاقا. صحيح أن الشركات تحاول قدر الإمكان تحديث برامجها وتطويرها لحماية جهازك من كل أنواع الفيروسات، لكن الهاكرز أيضا يتطورون، ويكتشفون أشياء أخرى جديدة كل يوم. ستتعرفون معنا الآن على قائمة أخطر الفيروسات التي تمت صناعتها، فتابع معنا للنهاية.

I love You

الفيروس الأخير في قائمتنا تم اختراعه ليقوم باختراق الحواسيب من أجل أعمال إجرامية، تم اكتشاف هذا الفيروس سنة 2009 بعد تسربه للعديد من المنظمات الكبرى والأبناك وشركات عالمية مثل أمازون، أوراكل، بنك أمريكا. صناع هذا الفيروس قاموا بصنعه من أجل مهمة واحدة، وهي سرقة بيانات الولوج للحسابات المالية وبالتالي تحويل الأموال وسرقتها. في أمريكا لوحدها تم الإعلان عن إصابة مليون حاسوب بهذا الفايروس، حيث تمت سرقة 70 مليون دولار أمريكي، بعدما تم اعتقال 100 شخص لهم علاقة من قريب أو من بعيد مع هذا الفيروس.

سنة 2010 أعلن مخترع هذا الفيروس اعتزاله، لكن العديد يرجح أن هذه مجرد كذبة وهو الان يعمل في الخفاء.

اسم غريب لفايروس يعتبر من أخطر الفيروسات في العالم الافتراضي، حيث وصل إلى ما يقارب 10 في المائة من حواسيب العالم، حيث أن حكومات العالم، والمنظمات الكبرى قامت بتحويل بياناتها لحواسيب غير متصلة بالإنترنت لتجنب الفيروس.

تم صناعة هذا الفيروس من طرف شخصين من الفيليبين، حيث أنهم يقومون بإغراء الضحية ليضغط على أحد الروابط، وبالتالي فضغطة واحدة تجعل من الفايروس يتسرب لنظام الويندوز ليقوم بعدها بسحره.

Code Red

فيروس Code Red

رغم أن حجمه يصل ل 3.5 ميغا، لكن يصعب رصده.

هذا الفيروس تم اكتشافه سنة 2001 من طرف رجلين يعملان في الأمن المعلوماتي، حيث يقوم بمهاجمة الأجهزة التي تعمل بسيرفر مايكروسوفت، لينتج عن ذلك مشاكل في كل شيء بالحاسوب. هذا الفيروس يكاد لا يترك اثرا في النظام رغم أن حجمه يصل ل 3.5 ميغا، لكن يصعب رصده.

بمجرد أن يصاب حاسبوك بهذا الفيروس، سيقوم بعمل المئات من النسخ منه بسبب خطأ في البرمجة، بل سيستمر في التكاثر بدون توقف، حتى ينتهي به المطاف لاستهلاك جميع موارد حاسوبك.

Melissa

تمت تسمية هذا الفيروس على أحد المغنيات من فلوريدا، وتم تصميمه سنة 1999، بحيث يستهدف الملفات النصية من خلال إيهام الناس أنه ملف يحتوي على حسابات للمواقع الإباحية، مما يجعل الناس متشوقين وبالتالي يقومون بتحميل الملف والدخول إليه، مما يفتح الباب أمام هذا الفيروس للدخول للحواسيب. مخترع هذا الفيروس تم إلقاء القبض عليه بعدها بأسبوع، وتم الحكم عليه بعشر سنوات سجنا وغرامة مالية قدرها 5000 دولار، لكن بعد 20 شهرا تم إطلاق سراحه بسبب حسن السلوك. للإشارة فأضرار هذا الفيروس وصلت ل 80 مليون دولار أمريكي.

Sasser

فيروس الدودة

هذا الفيروس تمت تسميته بالدودة، وقد تم اكتشافه سنة 2004، حيث تم اختراعه من طرف طالب في كلية العلوم والذي كان أيضا وراء اختراع فيروسات أخرى خطيرة. من أعراض هذا الفيروس أنه يقوم بإبطاء النظام، وتوقيفه مما يجعل مسألة إطفاء الحاسوب مستحيلة، والحل الوحيد هو قطع الكهرباء وإلا لن تتمكن من إطفاء حاسوبك. المثير في هذا الفيروس أنه انتشر بشكل سريع ليصيب الملايين من الحواسيب مما أدى لخسائر فادحة. حيث أنه أصاب أنظمة المستشفيات، وشركات الطيران، والنقل، والوكالات مما كلف خسائر وصلت ل 18 بليون دولار في رقم فلكي.

الفتى تم اعتباره قاصرا وبالتالي فقد تم الحكم عليه فقط ب 21 شهرا من السجن.

Zeus

الفيروس الأخير في قائمتنا تم اختراعه ليقوم باختراق الحواسيب من أجل أعمال إجرامية، تم اكتشاف هذا الفيروس سنة 2009 بعد تسربه للعديد من المنظمات الكبرى والأبناك وشركات عالمية مثل أمازون، أوراكل، بنك أمريكا. صناع هذا الفيروس قاموا بصنعه من أجل مهمة واحدة، وهي سرقة بيانات الولوج للحسابات المالية وبالتالي تحويل الأموال وسرقتها. في أمريكا لوحدها تم الإعلان عن إصابة مليون حاسوب بهذا الفايروس، حيث تمت سرقة 70 مليون دولار أمريكي، بعدما تم اعتقال 100 شخص لهم علاقة من قريب أو من بعيد مع هذا الفيروس.

سنة 2010 أعلن مخترع هذا الفيروس اعتزاله، لكن العديد يرجح أن هذه مجرد كذبة وهو الان يعمل في الخفاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.